محلي

مجلس البصرة يحمل الحكومة الاتحادية مسؤولية تردي ملف المياه في المحافظة

مشا اكد عضو مجلس محافظة البصرة، نشات المنصوري، الاثنين، ام ملف ماء البصرة وانشاء محطات وتطوير اخرى متلكئة هو من مسؤولية الحكومة الاتحادية وهي من تتحمل هذا التردي في ملف ماء المحافظة.

وقال المنصوري ” ان “الحكومة الاتحادية هي من تبنت ملف ماء البصرة منذ العام 2015 ورفضت تسليمه لنا وبالتالي كل مشاكل ماء البصرة هي من تتحملها، لانها اصرت ان يكون ملف عندها” موضحا ان “حتى قضية الاطلاقات المائية هي قضية سيادية والحكومة هي من تتحكم بحجم اطلاق الماء وليس لدينا صلاحيات للتدخل”.

وتابع ان “قضية محطة الفاو للماء والمحطات الاخرى المتلكئة هي من مسؤولية الحكومة الاتحادية وبالتالي أي تراجع هي تتحمله، مبينا ان مشروع ماء البصرة الكبير وهو من القرض الياباني وامواله لدى الحكومة الاتحادية ولا نعرف اين ذهبت هذه الاموال” مضيفا ان “دور مجلس محافظة البصرة على هذه المشاريع هو دور رقابي فقط”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × خمسة =

إغلاق