محلي

وزارة العمل تهيئ مراكز للتدريب على مهن تتناسب سوق كل محافظة

مشا وجه وزير العمل والشؤون الاجتماعية المهندس محمد شياع السوداني، اليوم الخميس، بوضع حلول سريعة وناجعة لحل مشكلة البطالة من خلال تنفيذ توصيات خلية الازمة الوزارية .

وقال السوداني خلال ترؤسه اجتماعاً لخلية الازمة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية “ان مراكز التدريب المهني التابعة للوزارة البالغ عددها (38) مركزاً تدريبياً في بغداد والمحافظات ستباشر في موعد يحدد لاحقاً بتدريب العاطلين عن العمل على مهن تتناسب مع متطلبات سوق العمل لكل محافظة مع منح عشرة الاف دينار عن كل يوم تدريب”، لافتاً الى ان “الوزارة استحصلت مبلغ اربعة مليارات دينار من خلية الازمة التابعة للامانة العامة لمجلس الوزراء لمنحها للمتدربين وان الطاقة الاستيعابية لمراكز التدريب المهني هي (41) الف متدرب سنوياً”.

واضاف ان “خلية الازمة التي سيكون اسمها لجنة خدمات واعمار المحافظات، تعمل وفق رؤية مهنية تضع من خلالها حلولاً سريعة لمعالجة ازمة البطالة”، مشيرا الى ان “لجنة خلية الازمة في الوزارة طالبت بزيادة رأس مال صندوق دعم المشاريع المدرة للدخل لزيادة اعداد الشمول بالقروض الميسرة والتي تعد من اهم عوامل امتصاص البطالة والتخفيف من الفقر فضلا عن ان الوزارة لديها مخاطبات لزيادة المبالغ المخصصة لها ضمن الموازنة التكميلية المتزامنة مع ارتفاع اسعار النفط والتي سيتم من خلالها زيادة اعداد الشمول باعانة الحماية الاجتماعية”.

وفي سياق متصل اكدت مدير عام دائرة رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة نائب رئيس هيئة رعاية ذوي الاعاقة الدكتورة عبير الجلبي ان “الهيئة بصدد شمول (5300) معاق براتب المعين المتفرغ وفق احكام المادة (19) من قانون رعاية ذوي الاعاقة رقم (38) لسنة 2013 مبينة ان عدداً من المحافظات لم يستوف حصته من رواتب المعين المتفرغ وان الهيئة باشرت منذ مطلع تموز الجاري باستكمال اجراءات الشمول الجديد وستعتمد الاسبقية بصحة صدور القرارات الطبية لاختيار المستحقين لراتب المعين المتفرغ”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر − 3 =

إغلاق