اقتصاد

النفط سيرتفع إلى 85 دولارا للبرميل بحسب جيفريز إنترناشيونال

مشا توقعت شركة “جيفريز إنترناشيونال” للنفط والغاز الدولية، بلوغ سعر خام برنت 80 دولارا للبرميل في الربع الثالث من العام الجاري، و85 دولارا للبرميل في الربع الرابع، وذلك على الرغم من قرار منظمة أوبك وحلفائها بزيادة الإنتاج في النصف الثاني من العام.

وقال تقرير للشركة نقلا عن محللين دوليين، إنه على الرغم من اتفاق “أوبك”، فإن الإمدادات المحدودة من المحتمل أن تدفع أسعار النفط للارتفاع خلال عام 2018 ، متوقعا تجاوز أسعار خام برنت 80 دولارا للبرميل في النصف الثاني من عام 2018 نظرا لتراجع الطاقة الاحتياطية إلى نحو 2 في المائة من الطلب وهو أدنى مستوى له منذ عام 1984 على الأقل.

ولفت التقرير إلى تجنب “أوبك” اتخاذ قرار برفع خفض الإنتاج بالكامل وبدلا من ذلك تم التوافق على تخفيض التزام المنتجين بالاتفاقية الحالية من 152 إلى 100 في المائة، واصفا إياها بأنها طريقة ذكية لزيادة الإنتاج دون الاتفاق رسميا على إنهاء قيود الإنتاج.

واشار الى ،إن” هذا الحجم من الزيادة من شأنه أن يلبي نمو الطلب ويوفر قاعدة من العرض الإضافي في الربع الثالث من 2018، وسيساعد ذلك على تخفيف ضغوط الأسعار الصاعدة خلال ذروة موسم القيادة الصيفية التي تمثل أعلى فترات الطلب على النفط في الولايات المتحدة”.

وذكر التقرير أن” منظمة “أوبك” نجحت في إقناع الشركاء من أجل الحفاظ على تماسك التحالف المشترك، والتأكد من أنهم يقدمون ضمانات للسوق تمكنهم من الإدارة والاستجابة للتغيرات بشكل جيد يواكب ديناميكيات السوق”.

وتابع التقرير الدولي إن الاجتماع الرسمي التالي لـ”أوبك” سيعقد في كانون الأول (ديسمبر) 2018 ، وعندها سيكون تأثير العقوبات الأمريكية في إيران أكثر وضوحا. وبين أن المنتجين يستعدون إلى إجراء مزيد من التدخلات في نهاية العام وحتى عام 2019، مشيرا إلى أن ذلك سيعتمد على كيفية تعجيل الأمور بالنسبة لإيران وفنزويلا والمنتجين الآخرين في الأشهر المقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

إغلاق