عربي

جمعية الوفاق تحمّل السلطات البحرينية مسؤوليةَ تدهور صحة الشيخ قاسم

مشا اكدت جمعيةُ الوفاق الوطني الاسلامية في البحرين أنها تتابعُ بقلقٍ الوضعَ الصحيَ لأكبرِ مرجعيةٍ دينية في البلاد آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وقالت الوفاق إن السلطاتِ تتحملُ المسؤوليةَ الكاملةَ عن تدهورِ صحةِ وعلاجِ آية الله قاسم نتيجةَ وجودِه تحتَ الحصارِ والإقامةِ الجبريةِ وعدمِ القدرةِ على متابعةِ وضعه الصحي الا عبرَ الإجراءاتِ والقراراتِ الامنية التي تَفرضُ كلَ تفاصيلِ وظروفِ العلاجِ وتلقي الطبابةِ المطلوبة.

وطالبت الوفاق بضرورة رفعِ الحصار والإقامة الجبرية عن الشيخ قاسم وارجاعِ كافة حقوقه المدنية والإنسانية والدينية.

من جانبه قال مركز البحرين لحقوق الإنسان في بيان إن قاسم يخضع للإقامة الجبرية منذ قرابة الـ 400 يوم ولا يسمح له بالتمتع بحقه في العلاج  إلا بإذن حكومي وتحت إجراءات أمنية مشددة.

وأضاف “الشيخ قاسم نقل للمستشفى إثر تدهور وضعه الصحي ولم تكشف بعد أسباب هذا التدهور المتعلق بفقدانه القدرة على الحركة والمشي والمشكلة تتعلق بمنطقة الحوض والورك حسب التشخيص الأولي”.

وأكد الأهالي اعتقال السلطات الأمنية لإبن الشيخ وصهره اللذين كانا يرافقان سيارة الإسعاف وينقلان ادوية سماحة الشيخ للمستشفى ولازالا محتجزان في مركز الشرطة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + 2 =

إغلاق