عالمي

للمرة الأولى.. مطار أميركي يلزم جميع المسافرين مسح الوجه بيومتريا

مشا أفادت المصادر الأميركية، بأن مسح الوجه بيومتريا في مطار أورلاندو الدولي، سيكون لزاما على جميع مسافري الرحلات الجوية بمن فيهم الأمريكيون، للمرة الأولى في الولايات المتحدة.

وقالت ممثلية إدارة المطار إن صور الوجه ستقارن مع قاعدة بيانات بيومترية تابعة لوزارة الأمن الداخلي الأميركية، وذلك من لأجل تأكيد هويات أصحابها.

وكانت الاختبارات الأولى لنظم التعرف على هذه الطريقة البيومترية، قد أجريت في صيف العام الماضي، في مطار منيابولس-سانت بول الدولي في ولاية مينيسوتا، وكذلك خلال حجز تذاكر السفر على متن طائرات شركة “American Jet Blue”.

وبدأت إدارة أمن النقل التابعة لوزارة الأمن الداخلي اختبار هذه التكنولوجيا في يناير من هذا العام داخل مطار لوس أنجلوس الدولي.

ويجرى حاليا تطبيق مثل هذا الإجراء على نطاق محدود داخل المطارات في أتلانتا وبوسطن وشيكاغو وهيوستن ولاس فيغاس وميامي ونيويورك وواشنطن، إلا أن مطار أورلاندو سيكون الأول الذي سيجري الفحوصات هذه على جميع الركاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × واحد =

إغلاق