اخبارعالمي

المركزي الايراني: الاجراءات الحكومية منعت حدوث صدمة جدیدة بسوق الصرف

 

 

أكد محافظ البنك المركزی الایراني ولي الله سیف أن السیاسات التي اتخذتها الحكومة في مجال سعر الصرف منعت حدوث صدمة جدیدة في سوق الصرف بعد خروج امیركا من الاتفاق النووي.

وفي تصریح أدلى به الیوم السبت اوضح سیف بأن قرار الحكومة بشان سوق الصرف الذی نفذ قبل شهرین یعتبر اجراء مدروسا لان السیاسة المتخذة بهذا المجال منعت على الاقل بعد خروج امیركا من الاتفاق النووی من حدوث صدمة جدیدة في سوق العملة الصعبة وهي بمعني آخر أدت لایجاد نوع من الحصانة النسبیة في السوق.

واضاف أن الوحدات الانتاجیة مطمئنة بالوقت الراهن بان یمكنها الحصول على المواد الخام بالسعر الرسمی للدولار (42 الف ريال) وبطبیعة الحال فان قرارات الحكومة ستكون أكثر نضجا وتكاملا بالمستقبل.

وبيّن سیف أن الجهود تبذل لمعالجة النقائص فیما یتعلق بقضایا العملة الصعبة مستقبلا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 + 8 =

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق