رياضة

سقوط آخر للمنتخب الجزائري أمام زملاء رونالدو

 

 

تلقى المنتخب الجزائري لكرة القدم هزيمة قاسية أمام مضيفه البرتغالي عندما خسر بثلاثية نظيفة، مساء الخميس في لشبونة في مباراة دولية ودية إعدادية هي الأخيرة للبرتغال قبل نهائيات كأس العالم في روسيا.

وسجل وسط فالنسيا الإسباني المعار من باريس سان جيرمان الفرنسي غونزالو غيديش ثنائية في الدقيقتين 17 و55، وأضاف مهاجم سبورتينغ لشبونة برونو فرنانديش هدفا (37).

وتعتبر هذه الهزيمة للمنتخب الجزائري الثالثة تواليا في الوديات للخضر الذين لم يوفقوا في التأهل لمونديال روسيا، بعد الأولى أمام السعودية (0-2) في 9 آيار/مايو الماضي، والثانية أمام الرأس الأخضر (2-3) السبت الماضي.

وكانت حدة الانتقادات الموجهة لرابح ماجر مدرب المنتخب الجزائري تزايدت في الفترة الأخيرة بسبب سوء نتائج الفريق، لتأتي تلك الخسارة لتضاعف من الضغوط الملقاة على المدير الفني الجزائري.

أما الجانب البرتغالي فحقق الفوز الأول في مبارياته الإعدادية للمونديال بعد تعادلين مع تونس (2-2) وبلجيكا (0-0)، كما أنه الفوز الأول لها منذ تغلبها على مصر 2-1 في 23 آذار/مارس الماضي حيث خسرت بعدها أمام هولندا (0-3) في 26 منه.

وخاضت البرتغال مباراتها الأولى بقيادة مهاجمها وقائدها نجم ريال مدريد الإسباني كريستيانو رونالدو الذي غاب عن المباراتين الأوليين بسبب التحاقه المتأخر بالمنتخب عقب تتويجه مع النادي الملكي بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا للعام الثالث تواليا.

وتلعب البرتغال في المونديال ضمن المجموعة الثانية إلى جانب إسبانيا بطلة أوروبا 2012 ومونديال 2010، والمغرب وإيران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 + خمسة =

إغلاق