غير مصنف

قمع حرية الصحافة

 

فصلت صحيفة “زود دويتشه تسايتونج” الألمانية، فنان الكاريكاتور، ديتر هانتسيش، عن العمل، بتهمة معاداته لليهودية، إثر رسمه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو. وإثر حملة انتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي والصحافة الألمانية، اضطر رئيس تحرير الصحيفة، ولفغانغ كراتش، إلى تقديم اعتذار عن الرسم الكاريكاتوري، الذي يظهر فيه نتنياهو مرتدياً ملابس مغنية البوب الإسرائيلية نيتا (التي فازت مؤخراً بجائزة مسابقة الأغنية الأوروبية يوروفيجن) وهو يحمل صاروخاً ويقول: “موعدنا مع مسابقة يوروفيجن العام القادم في القدس”. وفي تصريح للصحافة الألمانية عقب فصله عن عمله، قال هانتسيش، إنه حاول من خلال الرسمة إظهار رغبة نتنياهو باستغلال نجاح المغنية نيتا، وأشار إلى أنه من الدارج فصل صحفية لفنان كاريكاتور عن عمله، بسبب رسمة، مضيفاً “بإمكانك أن توبخ، وتحذر، لكن الطرد ليس طريقة جيدة”. وشدد على أنه غير نادم على رسم الكاريكاتور الذي نشرته الصحيفة مع إحياء الفلسطينيين للذكرى السبعين لـ “النكبة”، تزامناً مع نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس. يذكر أن الفنان المذكور، سبق وأن رسم لوحات تنتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وبلغ بعضها درجة الإساءة، ونشرتها الصحيفة نفسها ودافعت عنها، بدعوى حرية الصحافة والرأي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر − 3 =

إغلاق