محلي

البصرة .. قائمقام قضاء المدينة ينفي سقوط ناحية عز الدين سليم بيد العشائر ويؤكد وفاة متظاهر

مشا نفى قائمقام قضاء المدينة شمال البصرة داخل الشاوي، وقوع مواجهات مسلحة بين العشائر والأجهزة الأمنية وسقوط ناحية عز الدين سليم بيد العشائر ، مؤكدا وفاة احد المتظاهرين بعد تعرضه لإصابة بليغة من قبل القوات الامنية في حقل غرب القرنة 2.

وقال الشاوي :” شهدت ناحية عز الدين سليم اليوم تظاهرات سلمية تطالب بتحسين الخدمات وإطلاق سراح عدد من المعتقلين الذين اعتقلتهم القوات الأمنية يوم الثلاثاء اثناء فض اعتصام للمتظاهرين في بوابة حقل القرنة بالقوة من قبل القوات الأمنية التي استخدمت العتاد الحي ، ما اسفر عن إصابة اثنين من المتظاهرين احدهم إصابته خطيرة في الرأس توفي يوم  الاربعاء في مستشفى الفيحاء متأثرا بجراحه “.

وأضاف “التقينا بوالد المتظاهر المتوفي ، الذي أكد لنا عدم استخدام الأسلحة من قبل إفراد عشيرته ضد مركز الشرطة “، مشيرا إلى أن المتظاهرين قاموا برمي القوات الأمنية بالحجارة احتجاجا على اعتقال عدد منهم .

ودعا الشاوي شيوخ العشائر والوجهاء في الناحية الى احتواء الموقف وعدم التصعيد في الوقت الذين نكون فيه من الداعمين لمطالب المتظاهرين المشروعة ، مشددا على عدم التعرض إلى ممتلكات الدولة ومؤسساتها من قبل المندسين كونها ملكا الشعب .

وتشهد مناطق شمال البصرة ، خاصة ناحيتا عز الدين سليم والامام الصادق ، تظاهرات واعتصامات امام حقلي غربي القرنة 1 و2 للمطالبة بتشغيل العاطلين عن العمل في الشركات النفطية وتحسين الخدمات في مناطقهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + عشرة =

إغلاق