تحقيقات صحفية

تحت عنوان ازدياد حالات الطلاق وآثارها على المجتمع أقامت مؤسسة التوحيد الثقافية ندوة حوارية بحضور نخبة من المختصين في مجال السريعة والقانون والأسرة والتمنية البشرية

 

 

السبت الموافق 2018/7/7 وسط حضور اكاديمي نخبوي مثقف من شباب البصرة وطاقاتها أقامت مؤسسة التوحيد الثقافية بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة في البصرة ندوة حوارية بحضور نخبة من المختصين في مجال الشريعة والقانون والأسرة والتمنية البشرية

هذا وشهدت الندوة أجواء جميلة من النقاشات الهادفة لطرح اهم اسباب الطلاق وآثارها على المجتمع وما تنتجه من تفكك اسري وكيفية علاجها من وجهة نظر الشريعة الإسلامية والقانون الحالي

حيث أشاد الحاضرون بالندوة واساتذتها وما قدموه من بحوث واعية من شأنها أن تساهم في بناء الحياة الزوجية السعيدة والحد من الطلاق ومعالجة آثار التفكك الأسري متمنياً كل التوفيق الى مؤسسة التوحيد الثقافية وكوادرها على إقامة هكذا ندوات ومؤتمرات ثقافية فيها خير وصلاح الجتمع

هذا وقال امين مؤسسة التوحيد الثقافية الأستاذ أحمد مزيد العطواني تأتي هذة الندوة شعوراً منا بالمسؤولية الاخلاقية تجاه القضايا الاجتماعية والسعي في طرح الحلول المناسبة لها قدر الامكان بالاستعانة بخبرات البصرة وكفائاتها من الباحثين والمختصين في كافة المجالات وتقدم العطواني بالشكر الجزيل والامتنان الكبير للأساتذة الباحثين والحضور الكريم سائلا المولى تبارك وتعالى أن يمن على الجميع بالحياة الزوجية السعيدة والعيش بمحبة وكرامة وسعاده

وفي الختام تقدم الأستاذ رحيم الموسوي معاون مدير الشباب والرياضة في البصرة بأجمل التهاني الى مؤسسة التوحيد الثقافية والأساتذة الكرام على النجاح المميز الذي حققتةُ الندوة وقدم كتاب شكر وتقدير الى مدير مؤسسة التوحيد الثقافية الأستاذ أحمد مزيد العطواني على إقامة هذا العمل الثقافي وكتب شكر أخرى للاساتذة المشاركين لما قدموة من محاضرات واعية وبحوث جميلة متمنياً كل التوفيق للجميع .انتهى

اعلام
مؤسسة التوحيد الثقافية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + واحد =

إغلاق