اقتصادعالمي

تراب يهاجم أوبك بشده

مشا جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب هجومه على «منظمة البلدان المصدرة للنفط» (أوبك)، وانتقد مجدداً التحالف بين الدول المنتجة للنفط لرفعها أسعار الخام.

وكتب ترامب في منشور على «تويتر» قائلاً: «أسعار النفط مرتفعة للغاية. أوبك تعيد الكرة مجدداً. هذا ليس بالجيد».
وأشارت المنظمة، إلى أن “أسعار برنت هي الأخرى ارتفعت بنسبة 7.4 % لتصل متوسط هذه الأسعار إلى 77.01 دولار، وارتفعت أسعار الخام الأميركي أيضا بنسبة 27.7٪ إلى مستوى 65.09 دولار للبرميل، مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي”.
وأضافت المنظمة أن “الارتفاع يشير إلى أن السوق لا يزال مدعوماً بتصاعد التوترات الجيوسياسية والهبوط الصعودي للنفط الخام الأميركي”، مبينة ان “نمو الطلب العالمي على النفط ظل دون تغيير عند 1.65 مليون برميل في اليوم ليصل إلى 97.20 مليون برميل باليوم، دون تغيير عن السعر السابق”.
وهدأت التقلبات في أسعار النفط بسبب الحذر الذي يخيّم قبل اجتماع «أوبك» في 22 – 23 من الشهر الجاري، والذي سيحدد سياسة الإمدادات في المستقبل.
وفي السياق، أكدت منظمة «أوبك» أن «ضبابية شديدة» تكتنف آفاق سوق النفط في النصف الثاني من العام الحالي، على رغم أن أرقام المنظمة تظهر تصريف تخمة المعروض العالمي، بما يشير إلى أن المصدّرين لن يستعجلوا تخفيف قيود الإنتاج في اجتماع الأسبوع المقبل.
وتعكف «أوبك» وروسيا وغيرها من المنتجين خارج المنظمة، على خفض إنتاج النفط منذ كانون الثاني (يناير) 2017 للتخلص من فائض المعروض. والهدف الرئيس للاتفاق هو تقليص مخزون النفط في الدول المتقدمة إلى متوسط خمس سنوات.
وأوضحت «أوبك» أن مخزون تلك الدول انخفض في نيسان (أبريل) إلى ما يقل 26 مليون برميل عن متوسط خمس سنوات. وكان المخزون بلغ 340 مليون برميل فوق المتوسط في كانون الثاني 2017.
ومع وصول أسعار النفط إلى 80 دولاراً هذه السنة مسجلة أعلى مستوياتها منذ 2014، تناقش السعودية وروسيا زيادة الإنتاج في «أوبك» وخارجها. غير أن الأخيرة كانت حذرة في التقرير في شأن الآفاق لبقية 2018، مشيرة إلى زيادة بوتيرة أسرع من المتوقع في إنتاج النفط من خارجها وضعف فرص الطلب العالمي. ول

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 2 =

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق