رياضة

دوري الكرة . مواهب. بالانتظار .

سمير السعد

مشا من الايجابيات المهمة التي كشفت عنها منافسات الدوري الكروي العراقي بروز العديد من المواهب الشابة التي نتوقع ان تكون نجوم المستقبل بغض النظر عن مستوى الاداء العام للفرق المشاركة لاسيما الجماهيرية منها.
وواحدة من محاسن تلك المواهب انها استطاعت تقليص الفارق مع اللاعب الاجنبي بالإضافة الى اظهارها قدرات بدنية وفنية ونفسية عالية.
ولعل هذا يعد من بين المؤشرات على نجاح هذا الموسم كما ان هذا الامر يصب في صالح الكرة العراقية عموما والمنتخبات الوطنية خصوصاً.
والاهم ان يُحسن الاستفادة منها عبر رعايتها وصقلها بالشكل الصحيح ولكن يتعين عليها التركيز والالتزام والاستمرار بالأداء التصاعدي في المتبقي من عُمر البطولة.
فالمتابع لدوري الحالي بصورة مستمرة يشاهد الاثارة والروح التنافسية في سعي المواهب الى اثبات الجدارة على المستطيل الاخضر .
حيث نرى بوضوح اننا امام مرحلة مستقبلية واعدة وهو الامر الذي يتفق مع تطلعات الساحرة العراقية وما تطالب به الجماهير الرياضية.
وبالتالي يتعين على ادارات الاندية عدم التفريط بتلك المواهب الشابة لان التفريط بها يؤثر على عطاء اللاعب بالإيفاء بجميع متطلباتها الادارية والمالية والعمل على تحقيق المناخات المستقرة سيما الفرق التي تعتمد في تشكيلها على اللاعب المحلي.
علماً ان بعض الاندية عملت برؤى واستراتيجية واضحة استطاعت من خلالها تحقيق النتائج الايجابية على الرغم من جميع التحديات التي واجهت عملها.
في الختام نأمل ان نشاهد في الايام القادمة وجوة جديدة تتمتع بالموهبة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 + ثلاثة =

إغلاق