تقارير

طبيب روسي: سلوك فيروس كورونا محير جدا


مشا طرح طبيب روسي عدة أسئلة عن سلوك فيروس كورونا المستجد اعتبرها محيرة جدا.

وقال الدكتور ألكسندر مياسنيكوف إن سلوك الفيروس التاجي الجديد، وانتشاره الجغرافي، ما زال لغزا يحير العلماء، ويطرح أسئلة كثيرة لا يجد أهل العلم أجوبة شافية لها. وفق وكالة “نوفستي” الروسية.

وذكر الطبيب أن بعض الأشخاص يكونون على اتصال دائم مع حاملي الفيروس، وفي الوقت ذاته يظلون “نظيفين” وغير مصابين به، فيما يراعي آخرون قواعد العزل الذاتي والنظافة، ومع ذلك يصابون بمرض كوفيد-19 الناتج عن عدوى فيروس كورونا.
وكتب الدكتور مياسنيكوف في قناته على “تيلغرام”: “شخص ما يسعل قليلا منه، وآخر يصبح طريح الفراش بسببه. وهناك شخص لم يلاحظ الإصابة بالفيروس على الإطلاق، بينما هناك أشخاص آخرون يميتهم ويخطف أنفاسهم”.
ووفقا له، فإن الفيروس التاجي يتصرف جغرافيا “بشكل غريب” يثير حيرة العلماء وشكوكهم، ويطرح عليهم ألغازا لا تجد أجوبة شافية.
وأوضح الطبيب: “مثلا، في بلدان الاتحاد السوفيتي السابق، يقل معدل الإصابات بالفيروس التاجي كثيرا عما هو عليه في الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية. وفي الوقت نفسه، فإن ولاية فلوريدا، حيث النسبة المئوية للمسنين مرتفعة، يبقى عدد المصابين بالفيروس أكثر من غيرها من الولايات الأمريكية نسبيا.
وختم قائلا: “في فرنسا، استفحل المرض الناتج عن الفيروس في شمال شرقي البلاد، بينما بقي بعيدا عن غرب وجنوب البلاد. وفي ألمانيا الغربية تختلف الصورة جذريا عنها في ألمانيا الشرقية، حيث الإصابات بفيروس كورونا أقل بكثير”.
وواصل فيروس كورونا حصد مزيد من الضحايا عالميا، رغم كل الإجراءات الاحترازية التي جرى تطبيقها للحد من انتشاره.
وقفزت روسيا إلى المرتبة الثالثة عالميا في عدد الإصابات بالفيروس، متجاوزة بذلك بريطانيا وإيطاليا.
وأوضح مركز مراقبة ومكافحة الوباء، في بيان، أن روسيا سجلت خلال الساعات الـ24 الماضية 11 ألفا و656 إصابة جديدة بكورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 221 ألفا و344 حالة، في حين وصلت الوفيات  إلى ألفين و9 حالات، عقب تسجيل 94 وفاة جديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + 7 =

إغلاق