فن

تعرف على حظك اليوم” الابراج اليومية “

توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 24 مارس-اذار 2020


مشا اسعد الله اوقاتكم بكل خير… توقعات الابراج اليومية ليوم الثلاثاء 24 مارس-اذار 2020

#الحمل
مهنياً: تراكم العمل وتأجيله ليسا في مصلحتك، فهناك أولويات واضحة عليك أن تبدأ بها لتصل الى النتائج المرجوّة والتي تتمناها، ويكون النجاح من نصيبك
عاطفياً:أعتقد أنك تعيش يوماً رومانسيّاً جميلاً يحاول خلاله الحبيب اسعادك بكل الوسائل المتاحة فاستغل هذا اليوم يا عزيزي
صحياً: تتأقلم بسرعة مع النظام الغذائي الجديد وتشعر أنك أصبحت شخصاً آخر

#الثور
مهنياً: أمر طارئ يحدث في العمل اليوم تضطر من خلاله الى الغاء الكثير من المواعيد وتركز لكي تحل هذه المشكلة وفي النهاية تصل الى حل جميع المشاكل 
عاطفياً: سوء تفاهم يحدث اليوم يجعلك تنفعل إزاء الحبيب وتقرر الابتعاد عنه قليلاً ريثما تهدأ، وتنتظر مبادرة منه ليصلح الوضع 
صحياً: تشعر بالانزعاج وربما الغضب، كن متأنياً ومن مصلحتك ان تسير بثبات ومن دون ضجيج

#الجوزاء
مهنياً: تُشغل باهتمامات متنوعة، تكثر خلالها اللقاءات والتحالفات الإيجابية، فتحصد ثماراً طيبة وارباحاً وفيرة ، وتذكر ان لكل مجتهد نصيب
عاطفياً: لا تدع الحبيب يشعر أنه في آخر أولوياتك بل اهتم بمشاعره أكثر واجعله يتدلل عليك بعض الشيء، وخصص له وقتك وحبك
صحياً: عليك ان تحدد بدقة نوعية طعامك، لأن السمنة المفرطة تضرّك كثيراً وتسبب لك مشكلات

#السرطان
مهنياً: يلجأ إليك الجميع بحثاً عن الحلول، فتلمس إيجابية القدر، وتشعر بأن لا شيء يستطيع أن يعيق انطلاقتك 
عاطفياً:اذا كنت اعزب لا تتهرب من المشكلات بل واجهها حتى تجد الحب، اما اذا كنت مرتبط فانك قد تشعر بالرضى عن إنجازاتك مع الشريك هذا اليوم، 
صحياً: استفد من خبرة الأصدقاء الذين اعتمدوا حمية غذائية ناجحة وطبّقها على نفسك

#الاسد
مهنياً: قد تستفيد من حياة مهنية صاخبة لالتقاط فرص معينة تفتح أمامك بعض الأبواب والحظوظ كلها الى جانبك لتنفيذ ما تحلم به فانفض الغبار والكسل 
عاطفياً: تشعر بالراحة اليوم بعد النجاح الذي حققته في العلاقة بالشريك على صعيد الإخلاص، ويكون الحب هو لغة اليوم مع الشريك
صحياً: الحركة مطلوبة وضرورية وخصوصاً بعد الافطار الشهي

#العذراء
مهنياً: قد تواجه تأخيراً وعراقيل وتتراكم المشكلات الصغيرة والمزعجة، وربما تأسف لمنافسة أو تعيش غيرة قد تكون مسيئة إليك 
عاطفياً: لا تحاول تجنّب المواجهة مع الشريك، لأن نقاط الخلاف بينكما يجب أن تعالج قبل فوات الأوان، لأن الخلاف البسيط قد يتطور ويصبح فراق
صحياً: خفف من النشاطات المرهقة لأعصابك، علماً أنك لست مرغماً على القيام بها

#الميزان
مهنياً: أحداث متتالية تدفعك إلى إعادة النظر في عدة أمور، وهذا يمنحك مزيداً من التطور والتقدم في العمل وهناك ارباح منتظرة 
عاطفياً: قد تكون على حقّ، لكنّ الأسلوب الذي تتبعه ليس مرناً، فتوجّه الانتقادات عشوائياً وتجرح مشاعر الحبيب بغير قصد
صحياً: ليس الوقت مناسباً لإثارة مشكلات قديمة قد تثير انفعالك وعصبيتك

#العقرب
مهنياً: كل الأمور التي يفتعلها ضدك من هم حولك تلقى الفشل بسبب حس إدراكك لها ونباهتك وتتقدم في عملك ومشاريعك رغم كيدهم  
عاطفياً: تكثر المشاريع وتقوى الاتصالات وتعيش أوقاتاً طيّبة، ويحمل إليك الشريك وعوداً وإشارات في هذا النطاق
صحياً: إنهض باكراً ومارس المشي وبعض التمارين المفيدة للتخلص من آلام الظهر والرقبة

#القوس
مهنياً: قد تسمع كلاماً غير مقنع أو لا يتمتّع بمصداقية، إهدأ ولا تأخذ على عاتقك مسألة تصحيح مسار العالم، وخطط لمستقبلك فقط
عاطفياً: تتفهّم ما يطرحه الشريك عليك وتبذل مجهوداً كبيراً لتحقيق ما يطلبه من دون أن تشعره بذلك، ما ينعكس ايجابا مستقبلا 
صحياً: كل ما يعاكسك في مهنتك يمكن أن يرتد سلباً على وضعك الصحي، فكن حذراً

#الجدي
مهنياً: تكثر حولك الصداقات، وقد تشارك في مناسبات عملية كبيرة وتفرح لنجاح الزملاء ويكون الفرح والسعادة هي المسيطرة
عاطفياً: لا تخف من التعبير عن مشاعرك، فالشريك لن يصدّك ولا سيّما إذا اخترت يوماً جيّداً للتقرّب منه
صحياً: حاول التخفيف من قيادة السيارات لمسافات قريبة، واستعض عنها بالمشي

#الدلو
مهنياً: المحاذير التي كنت تخشاها، يبدو أنها تواجهك اليوم لكنّك تتخطى المرحلة بأقلّ ضرر ممكن 
عاطفياً: تشعر بالحاجة إلى الحنان والرعاية وتشتاق إلى حضن الحبيب وترغب في الترفيه عن نفسك وممارسة هواية جديدة
صحياً: لا تبذل جهداً مضاعفاً في أعمال لست أنت مسؤولاً عنها، أترك الأمور لأربابها وأرح نفسك

#الحوت
مهنياً: تشعر بالحرية وبمساحة كبيرة من النفوذ والسيطرة، لذلك أدعوك الى تحديد الأولويات والأهداف تفادياَ لإهمال بعض التفاصيل 
عاطفياً: على الرغم من الفتور الذي ساد في الأيام الماضية تعود المياه الى مجاريها الطبيعية أو على الأقلّ تخمد التوتّرات ليحل مكانها الانسجام والهدوء
صحياً: تعيد حساباتك وتراجع مفكرة مشاريعك المهنية فتقرر التخفيف منها وتكريس وقت للرياضة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + اثنا عشر =

إغلاق