محلي

الكعبي يحذر من محاولات خارجية لإضعاف طيران الجيش

مشأ حذر عضو هيئة رئاسة مجلس النواب، النائب الأول لرئيس البرلمان، حسن الكعبي، الأربعاء، من محاولات خارجية “خبيثة” تسعى إلى اضعاف طيران الجيش، في طالب بتعزيز قدراته عبر التسليح والتجهيز والتدريب.
وذكر المكتب الاعلامي للنائب الأول لرئيس البرلمان، في بيان ورد لاخر الاخبار نسخة منه، أن “الكعبي، زار مقر قيادة طيران الجيش والتقى بالفريق الاول الطيار الركن حامد المالكي، برفقة النائب محمد رضا عضو لجنة الامن والدفاع النيابية، والنائب محمد الغزي عضو اللجنة القانونية”.
وأضاف البيان، أن “الكعبي، رأس فور وصوله مبنى القيادة اجتماعا لبحث مجمل المعوقات التي تعاني منها قيادة الطيران ووضع الحلول العملية لها”.
ودعا الكعبي، القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي ووزارة الدفاع الى “ضرورة إعطاء الاولوية لطيران الجيش وتعزيز قدراته من نواحي التسليح والتدريب والتجهيز وتاهيل الطائرات وتوفير مستلزماتها الاحتياطية بما يتناسب مع حجم التهديدات الموجودة”.
وحذر، من “محاولات خارجية خبيثة تسعى لاضعاف طيران الجيش العراقي خاصة بعد دورهم الرئيس في حسم المعارك واستهداف مضافات وأرتال وجحور الاٍرهابيين”، مشيراً إلى “الدور المهم لطيران الجيش في اسناد مختلف القطعات البرية وتوفير الغطاء الجوي في المعارك واستهداف تحركات الارهابيين، اضافة الى مساهمتهم الإنسانية في إنقاذ المدنيين، وفترة الحرب مع داعش شاهدة على ذلك”.
واكد، ان “مجلس النواب سيكون له دور فاعل في دعم ومتابعة توفير جميع الإمكانيات المتاحة لقيادة الطيران والمساهمة في معالجة شتى القضايا سيما الحساسة منها”، مشيرا الى ان “لجنة الامن والدفاع تضم قيادات أمنية كفوءة كانت لها تجارب في ادارة المؤسسات ذات العلاقة وستوظف خبراتها لاصلاح ونجاح المنظومة الامنية والعسكرية بمختلف مسمياتها وتشكيلاتها”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 11 =

إغلاق