محلي

سفوان تطالب المحافظ بالتدخل لاطلاق الاموال المستحصلة من واردات منفذها

مشا طالبت الإدارة المحلية في ناحية سفوان جنوب غرب البصرة الحكومة المحلية في البصرة بانصاف الناحية من نسبة المبالغ المتحققة من المنفذ الحدودي والتي اقرت ضمن الموازنة العامة، مؤكدة على ضرورة انصاف المنفذ من وارداته واعادة تأهيله والطرق المرتبطة بمقترباته.

وقال مدير الناحية طالب خليل الحصونة، ان الموازنة الاتحادية عندما أقرت خصصت نسبة 50% من واردات المنافذ ومنها منفذ سفوان الحدودي لمحافظة البصرة.

وطالب الحكومة المحلية في البصرة ان تعطي الأولوية في صرف المبلغ المخصص على تأهيل المنفذ والطرق المؤدية له وانصاف ناحية سفوان بالمشاريع، على حد قوله، مبينا ان الحكومة المركزية لم تنصف محافظة البصرة وبالتالي فأن محافظة البصرة هي الاخرى لم تنصف ناحية سفوان وعدم قيامها بتخصيص اي مشروع لالناحية من مبالغ واردات منفذها.

ولفت الى ان هناك مشاريع مهمة في قطاعات الماء والكهرباء صرفت عليها تلك المبالغ ولكن من الإنصاف ان تكون الأولوية في الصرف لتأهيل المنفذ بكل مقترباته والذي يعتبر بوابة العراق البرية على الخليج العربي عبر دولة الكويت.

وجدد مطالباته الى محافظ البصرة اسعد العيداني للتدخل باطلاق الاموال المستحصلة من واردات المنفذ لأعمار الناحية وتأهيل منفذها والانصياع الى مطالبها المشروعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 + 12 =

إغلاق