عالمي

طهران تهاجم واشنطن بشأن إغلاق قنصليتها في العراق

مشا نفى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، مسؤولية بلاده عن التهديدات الموجهة للقنصلية الأمريكية في مدينة البصرة جنوبي العراق.
وقال ظريف في مقابلة مع محطة (سي.إن.إن): “لدينا تأثير بالتأكيد في العراق، ولكن هذا لا يعني أننا نسيطر على الشعب العراقي مثلما تسيطر الولايات المتحدة على شعوب الدول التي تجمعها بها علاقات وثيقة”.
وأشار الوزير الإيراني، إلى أن “التحذيرات التي وجهها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ومستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون للحكومة الإيرانية في الآونة الأخيرة “غير مجدية”.
وأضاف: “على السيدين بومبيو وبولتون مراجعة سياساتهما بدلا من توجيه هذه التهديدات التي لا يعتد بها، والتي لن تؤدي إلى أي نتائج إيجابية”.
وأعلنت الولايات المتحدة إغلاق قنصليتها في محافظة البصرة العراقية.
وقال بومبيو: “إيران يجب أن تفهم أن الولايات المتحدة سترد فورا وبشكل مناسب على مثل هذه الهجمات”.
من جهتها، نددت إيران على لسان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، وقال: “إيران تندد بأي هجوم على دبلوماسيين أو مقار دبلوماسية”، مشيرا إلى أن قرار إغلاق القنصلية “غير مبرر وغير ضروري”.انتهى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × واحد =

إغلاق