محلي

شركة الحديد والصلب تعلن استعدادها للمساهمة في حل ازمة مياه البصرة

مشا اعلنت الشركة العامة للحديد والصلب احدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن في خور الزبير جنوب البصرة عن استعدادها لأنتاج الانابيب الحديدية المطلوبة لنقل المياه من قناتي البدعة وقلعة صالح الى البصرة بفترة زمنية لاتتعدى 4 اشهر.

وقال مدير الشركة عبد الكريم خلف ان شركة الحديد والصلب ومن خلال مصنع الانابيب الحديدية في ام قصر وهو من ضمن مصانعها على استعداد لتصنيع الانابيب الحديدة والملحومة حلزونيا لغاية قطر 1200 سم والتي تتحمل نقل المياه بطاقة 5000 متر مكعب في الساعة.

واشار ان هناك مقترحات تقدمت بها العديد من المنظمات والاتحادات لمعالجة ملوحة مياه البصرة ومطالبة مساهمة الشركات والمؤسسات الحكومية في ايجاد الحل لها ولو بنسبة 50%، مؤكدة على المساهمة في تلك المشاريع وضمن فترة لاتتعدى 4 اشهر لانتاج الانابيب والركائز الحديدية لها لغرض نقل المياه من قناتي البدعة وقلعة صالح.

واوضح ان لمصنع الانابيب الحديدية القدرة على انتاج الطلبية بفترة لاتتجاوز الـ3 اشهر لنقل المياه من منطقة قلعة صالح في محافظة ميسان وبمدة 4 اشهر في حال نقل المياه من منطقة البدعة في محافظة ذي قار وايصال الانابيب الى كافة محطات التصفية في البصرة وانهاء مأساة المحافظة.

وأكد ان الحل في متناول الحكومتين المحلية والمركزية من خلال وزارة الموارد المائية في حال البحث عن مخرج لحل الازمة والتنسيق مع وزارة الصناعة والمعادن وانهاء مشكلة شحة المياه وقلة الاطلاقات وهدر المياه في البحر.

وتشهد محافظة البصرة ازمة ماء عقب ارتفاع نسبة الملوحة وعدم وصول الاطلاقات المائية الكافية لها، ما دفع المواطنين الى اقامة تظاهرات طالبوا بإجراءات عاجلة لملف المياه، وسط تسجيل العديد من الحالات المرضية نتيجة نوعية المياه، اما الحكومة المحلية فقدت امهلت نظريتها الاتحادية حتى يوم الاثنين المقبل بغية اتخاذ الاجراءات اللازمة واطلاق الاموال الخاصة لمعالجة مشكلة ملف المياه، وبخلافه سيتم التصويت على 70% من مناطق المحافظة “منكوبة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 + ثلاثة =

إغلاق