محلي

البصرة تمهل الحكومة حتى الاثنين تمهيداً لاعلان 70% من مناطقها منكوبة

مشا امهل مجلس محافظة البصرة، اليوم الاربعاء، الحكومة الاتحادية حتى يوم الاثنين المقبل بغية اتخاذ الاجراءات اللازمة واطلاق الاموال الخاصة لمعالجة مشكلة ملف المياه في البصرة، وبخلافه سيتم التصويت على 70% من مناطق المحافظة “منكوبة”.

وقال رئيس المجلس وكالة وليد كيطان على هامش جلسة استثنائية عقدت لمناقشة ملف المياه وتداعياتها، قال ان تسجيل المحافظة 17 الى 20 الف حالة مرضية نتيجة المياه امر كارثي، مؤكدا ان على الحكومة الاتحادية ان ترسل ما وعدت به وما صادق عليه مجلس الوزراء من اموال تخص الازمة الراهنة سيما في ظل حاجة مستشفيات البصرة ومديرية الماء الى الدعم، مؤكد ان البصرة قادرة على مواجهة التحدي وتجاوز الازمة من خلال انشاء المشاريع اذا توفر لها الاموال.

ولفت الى ان المجلس ينتظر الحكومة الاتحادية حتى يوم الاثنين المقبل حيث سيتم تخصيص الجلسة الاعتيادية في ذلك الموعد لتطورات الازمة الراهنة تمهيداً لاتخاذ القرارات اللازمة ومنها اعلان 70% من مناطق البصرة سيما التي في الجنوب اضافة الى مناطق بالمركز وشط العرب وام قصر وسفوان، اعلانها  “منكوبة وكارثية”.

هذا وعقد مجلس محافظة البصرة، ظهر اليوم الاربعاء، جلسة استثنائية لمناقشة ملف المياه وتداعياته والتطورات الصحية والبيئة والحالات المرضية المسجلة اثر ذلك، وذلك بحضور نواب محافظة البصرة.

وطالبت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق الحكومة المركزية بإعلان محافظة البصرة منكوبة وتحت مستوى المعيشة الإنساني بعد ما سجلته المفوضية من تدهور للوضع الصحي والبيئي في المحافظة معربة عن أسفها من تزايد تدهور الوضع الإنساني بعد وقوف وفد المفوضية على واقع الحال بشكل ميداني من اجل تقصي الحقائق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 5 =

إغلاق